أخبار

تفاصيل استشهاد شيرين أبو عاقلة

قال علي سمودي ، أحد الصحفيين الذين غطوا الهجوم على مخيم جنين ، وأحد الشهود على مقتل الصحفية شيرين أبو عاقلة ، التي أصيبت برصاصة في ظهرها وقت الإبلاغ وقتل الصحفي الشهير:

وقال سمودي : “كنا نصور عند مدخل المخيم نرتدي لباس الصحافة لتغطية الاقتحام وفجأة جاءت رصاصة نحونا وأصبت في ظهري وأطلقوا النار على شيرين وقتلوها.

وأكد سمودي ، أن إطلاق النار كان بشكل متعمد، مشيرا إلى أن ذلك دليل على أن الإسرائيليون قتلة ويقتلون الصحفيين لكتم صوت الحقيقة.

ووجه سمودي، رسالة للعالم قائلا: على المجتمع الدولي محاكمة إسرائيل على هذه الجرائم البشعة، التي يقومون بها فلن نسامح ولن نترك حقنا ولن ننسى شيرين.

وأضاف قائلا: شيرين كانت مناضلة وفدائية وكانت تحمل كفنها على كفها.

واختتم حديثه قائلا: فلسطين دولة مناضلها وشعبها أبي، ولن يترك حقه مهما كان.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

الرجاء تعطيل الاضافة حتى تتمكن من الاستمتاع بجميع محتوانا