أخبار

رسمي موعد جنازة الطفل ريان

أعلنت وسائل إعلام محلية في المغرب ، اليوم الأحد ، عن موعد جنازة الطفل ريان الذي توفي بعد أن أمضى خمسة أيام في بئر عميقة.

وصرح النائب المغربي وممثل حي شفشاون عبد الرحيم بوعزة لصحيفة “هسبرس” المغربية بأن جنازة الطفل ريان ستقام غدا بعد صلاة ظهر غد الإثنين.

وقالت الصحيفة إن أقارب الطفل لم يكشفوا عن موعد محدد للجنازة ، مضيفة أن الجميع ينتظر رسالة حازمة دون التواصل مع الوالدين.

كشفت تقارير محلية في المغرب عن نقل جثة الطفل ريان إلى المستشفى العسكري بالرباط لتشريح جثته.

ويوم أمس السبت، قال مسؤولان حكوميان في المغرب إن الطفل ريان توفي قبل أن يتمكن رجال الإنقاذ من الوصول إليه في ساعة متأخرة من مساء السبت، حسب وكالة “رويترز”.

وتمكن رجال الإنقاذ من استعادة جثة الطفل ريان، بعد إزالة جزء كبير من التلال المجاورة وحفر ممر أفقي في البئر.

وأفاد بيان للديوان الملكي في المغرب أنه “على إثر الحادث المفجع الذي أودى بحياة الطفل ريان اورام، أجرى الملك محمد السادس، اتصالا هاتفيا مع السيد خالد اورام، والسيدة وسيمة خرشيش والدي الفقيد، الذي وافته المنية، بعد سقوطه في بئر”.

وأعرب ملك المغرب عن أحر تعازيه وأصدق مواساته لكافة أفراد أسرة الفقيد في هذا المصاب الأليم، الذي لا راد لقضاء الله فيه، داعيا الله تعالى أن يتغمده بواسع رحمته، ويسكنه فسيح جنانه، وأن يلهم ذويه جميل الصبر وحسن العزاء، في فقدان فلذة كبدهم.

وأكد أنه كان يتابع عن كثب، تطورات هذا الحادث المأساوي، وأصدر تعليماته السامية لكل السلطات المعنية، قصد اتخاذ الإجراءات اللازمة، وبذل أقصى الجهود لإنقاذ حياة الفقيد، إلا أن إرادة الله تعالى شاءت أن يلبي داعي ربه راضيا مرضيا.

وبدأت المأساة، عندما سقط الطفل ريان في بئر عميقة يبلغ عمقه 62 مترا، في قرية أغران بإقليم شفشاون، شمالي المغرب.

وأثار الحادث اهتماما وتعاطفا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي وترقبا كبيرا لعمليات الإنقاذ في المغرب والدول العربية، كما تصدر هاشتاج “انقذوا ريان” قائمة المواضيع الأكثر تداولا في المغرب.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

الرجاء تعطيل الاضافة حتى تتمكن من الاستمتاع بجميع محتوانا