أعمال

سبب تأجيل معرض هانوفر الصناعي

أعلن منظمو معرض هانوفر ، أهم معرض صناعي في العالم ، عن تأجيل المعرض بسبب جائحة فيروس كورونا.

وقال المنظم ، الأربعاء ، إنه من أجل السماح بإقامة المعرض في شكل حضور فعلي ، فقد قررت تأجيل المعرض ، على أمل إقامته من 30 مايو إلى 2 يونيو المقبل.

المعرض ، الذي كان من المتوقع في الأصل أن يقام في نهاية أبريل من العام المقبل ، أطول بأكثر من يوم من المعرض الجديد المقرر.

وقال رئيس المعرض يوخن كوكلر، إن النقاش حول هذه التغييرات مع المنظمين جرى منذ مطلع ديسمبر/كانون الأول الماضي.. مشيرا إلى أن الغلبة كانت للرغبة في إقامة معرض بحضور فعلي مع وضع تخطيط مبكر للسلامة.

وأضاف كوكلر:” قال العارضون إننا في حاجة إلى هذا الاتصال المباشر والفرصة الطبيعية للقاء والإقناع الشخصي من أجل كسب عملاء جدد”.

كان المعرض قد تأجل في أول الأمر في عام كورونا الأول (2020) بسبب الجائحة قبل أن يتم إلغاؤه لاحقا، وفي العام التالي تم إقامته افتراضيا.

وسيقام المعرض على مساحة تقارب 100 ألف متر مربع ويضم 12 صالة بمشاركة 3000 جهة عرض تقدم ابتكاراتها الصناعية التي تتركز على الرقمنة وحماية المناخ والإنتاج ذي الكفاءة.

كان عدد جهات العرض المشاركة قد زاد على نحو ملحوظ في الأعوام الماضية حيث كان يتراوح بين 5000 و6000 جهة عرض.

وتجنب المعرض إعطاء توقع بعدد زائريه بسبب التطور غير الواضح لجائحة كورونا.

يذكر أن البرتغال هي البلد المضيف لنسخة المعرض هذا العام.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

الرجاء تعطيل الاضافة حتى تتمكن من الاستمتاع بجميع محتوانا