رياضة

تعرف على أطول وقت إضافي في تاريخ كأس العالم


شهدت مباراة كأس العالم 2022 بين إنجلترا وإيران أحداثًا تاريخية بعد مضيعة طويلة للوقت حُسبت في النصف الأول من المباراة.

تعرض حارس مرمى المنتخب الإيراني علي رضا بيرانفاند لإصابة خطيرة في أنفه بعد اصطدامه بزميل له في الفريق في الشوط الأول ، واستمر في تلقي العلاج لعدة دقائق قبل استبداله.

أحصى الحكم البرازيلي رافاييل كلاوس 14 دقيقة من الوقت المحتسب بدل الضائع ، وهو أكثر وقت يضيع فيه الشوط الأول في نهائي كأس العالم.

 

أطول وقت إضافي في تاريخ كأس العالم

لا يوجد سجل إحصائي دقيق حول عدد المباريات التي تم احتساب عدد كبير من الدقائق ، ولكن لم تحصل أي مباراة على أكثر من 10 دقائق ، مما جعل مباراة إيران وإنجلترا فريدة في هذا الرقم.

ويمكن الاستدلال بهدف الفوز للمنتخب السعودي والذي سجله سالم الدوسري في شباك المنتخب المصري في كأس العالم 2018، بعد مرور 50 دقيقة و36 ثانية، كواحد من أكثر الأهداف التي سُجلت في وقت متأخر من عمر أي شوط من أشواط مباريات كأس العالم.

تعرف على أطول وقت إضافي في تاريخ كأس العالم

في نصف نهائي كأس العرب الذي أُقيم قبل أقل من العام على أرض قطر، كاستعداد أخير لاستضافة كأس العالم، احتسب الحكم البولندي سيمون مارسينياك 9 دقائق من الوقت بدل من الضائع، وامتدت المباراة وصولًا إلى 18 دقيقة من الوقت بدل من الضائع بين منتخبي قطر والجزائر.

 

ونجحت الجزائر في اقتناص الفوز آنذاك والوصول للمباراة النهائية، ولكن تلك لم تكن أطول مدة من دقائق الوقت بدل من الضائع المسجلة تاريخيًا.

في سبتمبر/أيلول 2019، وخلال مباراة بدوري قطاع غزة، قرر حكم مباراة الديربي الذي يجمع شباب خان يونس واتحاد خان يونس احتساب 42 دقيقة من الوقت بدل من الضائع.

وجاء هذا التوقف الطويل بسبب انقطاع الإضاءة عن الملعب، قبل أن يتم استئناف المباراة لاحقًا.

في أغسطس/آب 2008، احتسب الحكم سمير محمود عثمان 20 دقيقة من الوقت بدل من الضائع في مباراة جمعت الزمالك مع الاتحاد السكندري، وحدث ذلك بسبب حدوث خلل في إضاءة ملعب الأسكندرية في الشوط الثاني من عمر المباراة.


أنت تستخدم إضافة Adblock

الرجاء تعطيل الاضافة حتى تتمكن من الاستمتاع بجميع محتوانا